من الأسرع: جالكسي نوت 8 أو ون بلس 5 أو جالكسي اس 8 بلس؟
من الأسرع: جالكسي نوت 8 أو ون بلس 5 أو جالكسي اس 8 بلس؟

بعد أن شاهدنا ســـابقًا تفوّق هاتف جالكسي نوت 8 مـــن سامسونج على أيفون 8 بلس ضمن اختبار السرعة الشهير، كـــان لابد مـــن طرح السؤال: كيف سيكون أدائه عند وضعه إلى جانب ون بلس 5، أسرع هواتف أندرويد؟ هذا ما تم الإجابة عليه ضمن اختبار سرعة موّجه لمعرفة أفضل الهواتف مـــن حيث سرعة الأداء وفتح التطبيقات.

تمتلك هواتف ون بلس سمعةً طيبة عندما يتعلق الأمر بسرعة الأداء وسلاسة إِفْتَتَحَ التطبيقات، وهذا يعود لعدة أسباب: اعتماد ذاكرة عشوائية كبيرة (وصلت إلى 8 غيغابايت بنسخة ون بلس 5) مع واجهة استخدام خفيفة وقريبة جدًا مـــن أندرويد الخام بالإضافة لعدم تعقيد الانتقالات Animations والشاشة التي تأتي بدقة 1080×1920 بيكسل مقياسًا مع هواتف أندرويد الرائدة الأخرى التي تكون شاشتها بدقة 1440×2560 بيكسل على الأقل. الآن كيف ستكون النتائج عند وضعه مع أقوى هواتف سامسونج حتى الآن؟ هذا ما سيتم الإجابة باختبار السرعة.

يتألف الاختبار مـــن مرحلتين: الأولى مخصصة لفتح عددٍ محدد مـــن التطبيقات على كافة الهواتف بدون أن يتم إغلاقها، بينما يتم فـــي المرحلة الثانية إعادة إِفْتَتَحَ نفس التطبيقات وذلك لمعرفة قدرة الذاكرة العشوائية على الاحتفاظ بها.

خلال المرحلة الأولى، تمكن هاتف ون بلس 5 مـــن التصدّر بفارقٍ ضئيل عن جالكسي نوت 8 وبفارقٍ أكبر قليلًا عن جالكسي اس 8 بلس الذي عانى قليلًا مع بعض الألعاب، حيث أنهى ون بلس 5 هذه المرحلة خلال زمنٍ قدره دقيقة و 23 ثانية، بينما أنهاها نوت 8 خلال دقيقةٍ واحدة و 30 ثانية وأخيرًا بالنسبة لهاتف اس 8 بلس، تم إنهاء الجولة خلال زمنٍ قدره دقيقة واحدة و 37 ثانية.

حافظ ون بلس 5 على صدارته خلال المرحلة الثانية مع قدرته على الاحتفاظ بكافة التطبيقات بحالة عمل فـــي الخلفية وتم استرجاعها بدون أي مشاكل، وكذلك الأمر بالنسبة لجالكسي نوت 8، إلا أن التفوق الذي حققه ون بلس 5 خلال المرحلة الأولى ساهم بإنهائه للاختبار بالمركز الأول خلال زمنٍ قدره دقيقة واحدة و 48 ثانية بينما تمكن هاتف نوت 8 مـــن إنهائه خلال زمنٍ قدره دقيقتين وثانية واحدة، أما بالنسبة لهاتف اس 8 بلس، فهنا ظهرت أهمية امتلاك ذاكرة عشوائية تزيد عن 4 غيغابايت، حيث فشل الهاتف بالحفاظ على كل التطبيقات بحالة عمل فـــي الخلفية ما سبب تأخرًا كبيرًا لينهي الاختبار خلال زمنٍ قدره دقيقتين و 30 ثانية.

كنتيجةٍ لهذا الاختبار فإن ما يمكن قوله هو أن هاتف ون بلس 5 سيبقى الخيار الأمثل لمن يبحث عن أسرع أداءٍ متوّفر حاليًا فـــي الهواتف الذكية، ومع ذلك وعلى الرّغم مـــن عدم امتلاك نفس الذاكرة العشوائية أو تردد المعالج فضلًا عن الشاشة الأكبر ذات الكثافة الأعلى، تمكن جالكسي نوت 8 مـــن تحقيق أداءٍ متميّز وقريبٍ جدًا مـــن ون بلس 5، وبالتالي فإن قرار شراء الهاتف اعتمادًا على أدائه وقوته سيكون صائبًا وصحيحًا.

 

المصدر : اندوريد