أزمة شبه الجزيرة الكورية على أجندة ملتقى برلماني عالمي
أزمة شبه الجزيرة الكورية على أجندة ملتقى برلماني عالمي

أكدت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو أنها تعتزم بحث ملف بيونغ يانغ النووي والصاروخي مع قيادات برلماني الكوريتين، على هامش اجتماع لجمعية الاتحاد البرلماني الدولي.

وقالت ماتفيينكو للصحفيين اليوم فـــي مدينة سان بطرسبورغ الـــروسية، حيث تبدأ فعاليات جمعية الاتحاد البرلماني الدولي غدا السبت: "سأعقد لقاءات ثنائية مع كل مـــن رئيس برلمان كوريا الجنوبية ونائب رئيس برلمان كوريا الشمالية، وبطبيعة الحال سنتناول خلالها موضوع الإطلاقات الصاروخية النووية".

وأضافت ماتفيينكو أنها ستقترح للزملاء فـــي الكوريتين البحث عن طرق للحوار والحلول الوسط.

وفيما يتعلق بلقاء وفدي الكوريتين على هامش الجلسات، أقرت ماتفيينكو بـــأن "الاحتمال ضعيف"، مضيفة أن روسيــــا بالرغم مـــن ذلك ستواصل بذل الجهود للتوصل إلى عقده.

وأشارت ماتفيينكو إلى أن وصول كلا الوفدين للمشاركة فـــي فعاليات الاتحاد البرلماني يمثل بحد ذاته تطورا إيجابيا، "ساهمت فـــي إنجازه جهودنا وجهود الخارجية الـــروسية".

تأتي هذه الجولة مـــن "الدبلوماسية البرلمانية" وسط تصاعد التوتر حول شبه الجزيرة الكورية فـــي الأسابيع الأخيرة، بعد إجراء بيونغ يانغ عددا مـــن التجارب النووية والصاروخية، قابلتها سلسلة مـــن المناورات العسكرية الأمريكية الكورية الجنوبية الواسعة النطاق فـــي المنطقة.

المصدر: وكـــالات

متري سعيد

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)