الكشف عن تواصل حوثي أممي بضاحية ميليشيا حزب الله
الكشف عن تواصل حوثي أممي بضاحية ميليشيا حزب الله

كشف دبلوماسيون فـــي نيويورك لصحيفة «النهار» اللبنانية أن مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، اسماعيل ولد الشيخ أحمد، إِفْتَتَحَ ما سماه «خطاً ثانياً» مع الحوثيين عبر «قناة المسيرة»، التي تبث مـــن الضاحية الجنوبية لبيروت بدعم مـــن ميليشيا حزب الله.

وقال أحد الدبلوماسيين: إن عدداً مـــن العاملين الدوليين والخبراء فـــي ملف اليمن زار بيروت أكثر مـــن مرة وعقد اجتماعات مع عدد مـــن المسؤولين الحوثيين.

مـــن جانبه، أقر الناطق باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، بـــأن هناك بالفعل خطاً ثانياً للتواصل أوضح مكتب المبعوث الخاص وبعض أتباع الحوثيين فـــي لبنان.

وأوضح دوجاريك: أن هذه اللقاءات غير رسمية وتستخدم عادة فـــي جهود الوساطة أوضح الجهات المتنازعة. كما كرر أن الاتصالات الهاتفية تحصل باستمرار أوضح المبعوث الخاص وأعضاء فريقه مـــن جهة وبين الحوثيين مـــن جهة أخرى.

ولفت الدبلوماسي إلى أن ولد الشيخ أحمد «يواجه صعوبات لأن المسؤولين الحوثيين الكبار يرفضون التعاون معه مباشرة فـــي الوقت الراهن ويفضلون الخط الثاني المفتوح فـــي ضاحية بيروت» لأسباب غير واضحة.

أعلن التحالف العربي بقيادة المملكة، عن تدمير منصة إطلاق صواريخ للميليشيا الانقلابية فـــي الحديدة استخدمت لاستهداف المملكة.

ووثقت طائرات مـــن دون طيار، تابعة لتحالف دعم الشرعية فـــي اليمن، فـــي وقـــت ســـابق مـــن أكتوبر الحالي، لحظة استهداف مواقع لميليشيا الحوثي والمخلوع صالح فـــي مناطق متفرقة قرب الحدود السعودية اليمنية.

وتمكن طيران التحالف مـــن تدمير مركبات عسكرية كانت تقل المتمردين نحو الحدود السعودية فـــي محاولة لزرع ألغام والتقدم نحو الحدود. كما استهدفت مقاتلات التحالف العربي تعزيزات عسكرية لميليشيا الحوثي، ودمرت مخزناً للسلاح ومواقع لتجمعاتهم فـــي مديرية بيحان غرب محافظة شبوة.

وفي سياق الصراع المحتدم أوضح ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية للانفراد بالنفوذ والسلطة، كشفت مصادر قبلية أن ميليشيا الحوثي كثفت تحركاتها فـــي أوساط قبائل طوق صنعاء للحد مـــن نفوذ المخلوع صالح وتأثيره بعد تظاهرة 24 أغسطس الماضي، التي نظمها حزب المؤتمر الشعبي فـــي صنعاء، واعتبرها الحوثيون مقدمة لانقلاب محتمل كـــان صالح يحيكه ضدهم. وأخذت تحركات الحوثيين فـــي أوساط قبائل طوق صنعاء طابعاً مكثفاً بعد تظاهرة 24 أغسطس الماضي، حيث قابل الحوثيون هذه الخطوة أيضاً بالتحرك عسكرياً ومحاصرة الوحدات الموالية للمخلوع صالح فـــي الجهة الجنوبية مـــن العاصمة صنعاء، إضافة إلى التحرك السياسي والشعبي فـــي أوساط قبائل طوق صنعاء مستخدمين سياسة الترغيب والترهيب مع شيوخ القبائل.

كما عمل الحوثيون على تضييق قنوات اتصال المخلوع صالح بالقبائل مـــن خلال وضع شيوخ القبائل وكبار الضباط والموظفين مـــن أبنائها تحت الرقابة المباشرة، والقيام بعملية استقطاب واسعة عن طريق الأسر الهاشمية المنتشرة فـــي مناطق قبائل الطوق لسحب البساط مـــن تحت أقدام صالح.

وقمعت ميليشيا الحوثي بالقوة، أمس الأول الأربعاء، احتجاجات للمعلمين والمعلمات المطالبين بصرف رواتبهم المنهوبة منذ عام، واختطفت العشرات منهم أثناء احتشادهم أمام مبنى مكتب النائب العام فـــي صنعاء، ضمن تظاهرات متواصلة مع استمرار الإضراب وتوقف العام الدراسي حتى الآن فـــي المناطق الخاضعة لسيطرة الانقلابيين.

وأفادت مصادر تربوية شاركت فـــي الاحتجاج، أن مسلحين حوثيين على متن عدة أطقم عسكرية حاصروا المتظاهرين أمام مقر مكتب النائب العام بمنطقة مذبح شمال صنعاء، وأطلقوا الرصاص الحي باتجاههم، قبل أن يقوموا باختطاف العشرات مـــن المعلمين واقتيادهم إلى مكان مجهول.

كما اعتقل الحوثيون مراسل قناة «اليمن اليوم» التابعة للمخلوع صالح، أثناء تغطيته للوقفة الاحتجاجية للتربويين. وتتواصل احتجاجات المعلمات والتربويات فـــي صنعاء، لليوم الخامس على التوالي، وسط فشل ميليشيات الحوثي فـــي ترهيب وإثناء المعلمات عن وقفاتهن وتظاهراتهن، بما فـــي ذلك شن حملة اعتقالات طالت عددا منهن.

ورفضت المعلمات المحتجات اللاتي احتشدن فـــي ميدان السبعين، الثلاثاء، بالتزامن مع وقفات أمام مكاتب التربية والمدارس المغلقة، قرار الحوثيين بصرف نصف راتب للمعلمين والمعلمات، مـــن أوضح رواتب عام كامل منهوبة، واعتبرنه محاولة لكسر الإضراب وإفشاله، مؤكدات استمرار الإضراب حتى تحقيق مطالبهن فـــي صرف جميع الرواتب.

ورفعت المعلمات المحتجات لافتات تطالب ســـلطات الانقلابيين بصرف الرواتب، والكف عن التدخلات فـــي العملية التعليمية، والتنديد باقتحام مسلحي الحوثي للمدارس والاعتداء على المعلمين.

كما رددن هتافات تطالب برحيل وزير التربية والتعليم فـــي حكومة الانقلاب غير المعترف بها، يحيى الحوثي، وهو شقيق زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي.

المصدر : صحيفة اليوم