نظام الأسد يقصف دير الزور.. ويخرق هدنة «الجنوب» مجدداً
نظام الأسد يقصف دير الزور.. ويخرق هدنة «الجنوب» مجدداً
شنت طائرات النظام السوري فجر أمس (الإثنين) غارات عدة على أماكن فـــي منطقة الكشمة بريف دير الزور الغربي، ما تسبب فـــي وقوع جرحى بينهم أطفال ونساء.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن طيران النظام ألقى مناشير على بلدة عندان بريف حلب الشمالي، طالبت بـ «تسليم السلاح».

فـــي غضون ذلك، شهدت هدنة الجنوب السوري المطبقة منذ 9 يوليو الجاري فـــي محافظات القنيطرة ودرعا والسويداء، باتفاق أمريكي أردني روسي خرقاً جديداً ليل الأحد الإثنين، عقب تبادل لإطلاق النار أوضح النظام السوري وفصائل معارضة فـــي منطقة كوع حدر بريف السويداء، دون ورود أخبار عن خسائر بشرية.

على صعيد آخر، وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان خلال الـ 24 ساعة الماضية، مقتل 17 عنصراً على الأقل تابعين للنظام السوري بينهم ضابط، إضافة لمقتل ما لا يقل عن 28 مـــن عناصر تنظيم «داعش» الإرهابي فـــي الفترة ذاتها، ليرتفع إلى 358 مجموع ما وثقه المرصد مـــن قتلى فـــي صفوف الطرفين، منذ الـ 17 مـــن يوليو الجاري وذلك فـــي المعارك الدائرة أوضح النظام والتنظيم المتطرف فـــي القسم الغربي مـــن ريف الرقة الجنوبي.

ومن جهة أخرى، تجددت الاشتباكات بعد منتصف ليل الأحد الإثنين أوضح النظام السوري والميليشيات الموالية لـــه مـــن جهة، وفصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام مـــن جهة أخرى، فـــي محور الضهر الأسود بريف دمشق الجنوبي الغربي.


المصدر : صحيفة عكاظ