هنري تطالب بتحويل قاتل القمص سمعان لمحاكمة جنائية عاجلة
هنري تطالب بتحويل قاتل القمص سمعان لمحاكمة جنائية عاجلة

طالبة النائبة نادية هنري، عضوة مجلس النواب، بتحويل قاتل القمص سمعان شحاتة، أمس الخميس إلى محاكمة جنائية عاجلة، وتطبيق أقصى عقوبة عليه المقررة فـــي المادة ٢٣٠ مـــن قانون العقوبات «كل مـــن قتل نفسا عمدا مع سبق الإصرار أو الترصد يعاقب بالإعدام»، مضيفة أنه «لتحقيق الردع العام والردع الخاص وحماية المجتمع مـــن هذه الجرائم البشعة التي قد تهدد السلام الاجتماعي للدولة».

وقدمت هنري التعازي للبابا تواضروس والكنيسة، وأسرة القمص سمعان شحاتة رزق الله، 50 عاما، راعي كنيسة القديس يوليوس الأقفهصي بعزبة جرجس بالفشن بني سويف، الذي قتل أمس، فـــي مدينة السلام بالقاهرة.

وأوضحت هنري أن «محاربة الفكر المتطرف لا تقل أهمية عن محاربة الإرهاب»، مضيفة أنه «نحارب الاٍرهاب ولا نحارب الأفكار المتطرفة، نعالج العرض ولا ننظر إلى أصل المشكلة، ويجب أن تكون مواجهة الأفكار التكفيرية المتطرفة ومواجهة الإرهاب شاملة وتشمل كل مؤسسات الدولة».

وطالبت بضرورة تفعيل قانون الطوارئ وأن تتحمل كل الجهات المعنية مسئولياتها الدستورية فـــي حماية المواطنين الأبرياء، مؤكدة أن «سيادة القانون هي الحل الوحيد الآن للحفاظ على سلامة واستقرار ‬المجتمع والشعور بالعدالة».

المصدر : التحرير الإخبـاري