تفاصيل خناقة يوسف إدريس و«شاهين» بسبب والدة الأخير
تفاصيل خناقة يوسف إدريس و«شاهين» بسبب والدة الأخير

«الجنون» و«الذاتية» صفتان غالبًا ما تلازم الفنانين والمبدعين، خاصة إذا كـــان الحديث عن اثنين اشتهرا بهاتين الصفتين وعرف عنها حدتهما فـــى انفعالهما عند الدفاع عن نفسهما.

الأديب الراحل يوسف إدريس الذي تحل ذكرى وفاته فـــي أول أغسطس، والثاني المخرج الراحل يوسف شاهين، حدثت مشادة بينهما أثناء إشتراكهما فـــي كتابة سيناريو أحد أفلام السيرة الذاتية التي تتناول قصة حياة يوسف شاهين.

كانت والدة المخرج الراحل «شاهين» بحسب قوله: «رقيقة جدًا وودودة» لكن «إدريس» حاول كتابتها فـــى أحداث السيناريو بصورة أخرى مختلفة تمامًا، أقرب لوالدته التي كانت علاقته بها سيئة فضلًا عن علاقته بوالده.

لكن «شاهين» إعترض على إظهار والدته بهذه الصورة السلبية، فاعترض«إدريس» بحجة أن العمل إبداعي ولا ضرر مـــن أن تظهر الأم بهذه الصورة فرد عليه شاهين:« دى أمى أنا..أنت تبدع لما تتكلم عن أمك».

فشن «إدريس» حملة فـــى الصحف بالانتقادات الحادة الموجهة لـ يوسف شاهين حتى اضطر الثاني بالرد عليه قائلا: «اختشي بقى»

المصدر : الدستور