تطبيق جمهرة: موسوعة معرفية لإثراء المحتوى العربي بمعلومات مختصرة وموثّقة
تطبيق جمهرة: موسوعة معرفية لإثراء المحتوى العربي بمعلومات مختصرة وموثّقة

لا أحد يُنكر ضعف المحتوى العربي القيّم على شبكة الإنترنت مقارنةً بمثيله فـــي اللغات الأخرى. والمشكلة الرئيسية هي ليست فـــي قلّة المحتوى بل فـــي ضعفه وافتقاره إلى المصادر والموثوقية بشكل عام. تطبيق جمهرة الذي سنتحدث عنه اليوم يُمثل إحدى المحاولات العربية الجادة للنهوض بالمحتوى العربي على الشبكة العنكبوتية، بأسلوب جديد ومُبتكر.

تقوم فكرة التطبيق على تقديم المعلومات المتنوعة للقارئ بشكل يعتمد على مبدأ الإيجاز والاختصار مع تكثيف الفائدة، لذا فمحتوى المعلومات هو عبارة عن منشورات لا يزيد عدد أحرف كل واحد منها عن 600 حرف، أي بحدود 100 كلمة، ولا تقل عن 130 حرفاً، تصنف تلك المنشورات ضمن “تصنيف رئيسي” واحد و”مواضيع”، كل موضوع يتسع لعدد غير محدد مـــن المنشورات، ليكون ممكناً للقراء متابعة ما يهتمون لـــه فقط والحصول على جرعتهم اليومية مـــن المعرفة خاصة بهم وباهتماماتهم.

بعد تثبيت “جمهرة” يستطيع القارئ متابعة التصنيفات الرئيسية التي يرغب، مثل الطبيعة، الآداب والفنون، التجارة والاقتصاد، التكنولوجيا والإنترنت، الأغذية والأطعمة، الرياضة، التاريخ وغيرها.

ضمن كل تصنيف مـــن هذه التصنيفات توجد مجموعة كبيرة مـــن المواضيع التي يمكن مُتابعتها أيضًا، على سبيل المثال وتحت تصنيف “التجارة والاقتصاد” توجد مواضيع مثل “مشاريع عملاقة”، “وول ستريت”، و”الاقتصاد السياسي”، وتحت تصنيف التكنولوجيا تجد مواضع مثل “إنترنت الأشياء” و”إنستاغرام” و”تطبيقات” و”سامسونج” وغيرها. متابعة هذه المواضيع تشكل طريقة دقيقة جدًا تتيح لك الحصول على المعلومات التي ترغب بها تحديدًا، كما ستحصل على إشعار لدى توفر أية مـــعلومات جديدة تتعلق بالمواضيع التي تقوم بمتابعتها.

بإمكان القراء الإعجاب بالمنشورات، التعليق عليها، ومشاركتها. لكن ما يميز “جمهرة” هو أنه بإمكان أي شخص المساهمة بإثراء المحتوى عبر إضافة معلومة جديدة، أو موضوع جديد وهو ما يقوم فريق التحرير بالتحقق مـــن صحته وجودته أيضًا قبل نشره.

يقدم الفيديو التعريفي التالي لمحة عن الهدف مـــن التطبيق وميزاته:

يمكن الوصول إلى “جمهرة” عبر متصفح الويب، أو عبر تطبيق أندرويد الذي ورغم أنه ما يزال حاليًا بنسخته التجريبية (بيتا) إلا أنه يقدم تجربة استخدام متكاملة وسريعة تتيح تصفح المواضيع والاشتراك بها وقراءة المنشورات بسهولة. كما يقدم التطبيق قائمة إعدادات غنية تتيح للمستخدم تحديد أنواع الإشعارات التي يرغب بتلقيها، وتعديل ملفه الشخصي ومعرفة حالة المنشورات التي ساهم بإرسالها.

التطبيق ممتع ومفيد وهو مـــن أفضل التطبيقات العربية التي صدرت فـــي الفترة الأخيرة، وهو بالطبع مجاني وننصح بتنزيله مـــن متجر جوجل بلاي وتجربته.

المصدر : اندوريد