تفاقم الصراع السعودي الاماراتي في عدن وتعز والاصلاح يصدر بيان
تفاقم الصراع السعودي الاماراتي في عدن وتعز والاصلاح يصدر بيان

داهمت القوات الأمنية المحسوبة على الامارات فـــي عدن، مقر حزب “التجمع اليمني للاصلاح” المقرب مـــن جماعة الاخوان المسلمين واعتقلت عشرة مـــن اعضائه.

وقالت تلك القوات انها ضبطت أسلحة ومتفجرات وعبوات ناسفة خلال عملية المداهمات.

مـــن جهته، أصدر حزب الاصلاح بيانا أكد فيه وقوع مداهمات وعمليات اعتقال بحق عشرة أعضاء فيه بينهم الأمين المساعد للحزب محمد عبد الملك، مطالبا “بسرعة الإفراج عن المعتقلين”.

ولم يشر بيان الحزب الى حادثة اغتيال ياسين العدني، إمام جامع زايد فـــي عدن والذي يعمل فـــي دائرة التوجيه المعنوي التابعة لقوات الحزام الأمني المدعومة مـــن الامارات، والذي قتل مساء امس الاول بعبوة ناسفة وضعت فـــي سيارته.

وتضمن البيان أسماء القيادات والأعضاء الذين تم اعتقالهم، ومن بينهم الأمين المساعد للتجمع اليمني للإصلاح بعدن، وعضو مجلس الشورى بإصلاح عدن الأمين العام لنقابة الأطباء بعدن، إضافة إلى أحد قياداته بمحافظة عدن والقيادي بإصلاح مدينة القلوعة.

ويشهد المحافظات الجنوبية ومحافظة تعز صراعا دمويا أوضح الفصائل الموالية للعدوان، فالامارات التي تدعم السلفيين والعناصر الحراكية تسعى الى فرض سيطرتها على المناطق الواقعة تحت سيطرة التحالف فـــي حين تسعى ســـلطات هادي المدعومة سعوديا الى ممارسة مهامها.

وتأتي عملية اغتيال العدني فـــي عدن بعد ايام مـــن عملية مماثلة قام بها مسلحين محسوبين على هادي وحكومته ضد قيادي سلفي فـــي تعز

المصدر : شهارة نت