مقتل صحفي مكسيكي بالرصاص في حانة
مقتل صحفي مكسيكي بالرصاص في حانة

قال ممثلو الادعاء فـــي ولاية باخا كاليفورنيا المكسيكية إن صحفيا مكسيكيا قتل بالرصاص فـــي حانة، يوم الإثنين؛ ليصبح بذلك الصحفي السابع الذي يتم اغتياله خلال العام الجاري.

وقتل الصحفي لوتشيانو ريفيرا، الذي كـــان يعمل لدى محطة «سي إن آر» إلى جانب مجلة سياسية، بطلق ناري فـــي رأسه فـــي روساريتو بالقرب مـــن مدينة تيخوانا على الحدود مع الولايات المتحدة.

وتعد المكسيك واحدة مـــن أكثر الدول خطورة فـــي العالم بالنسبة للصحفيين؛ حيث يتم استهدافهم إذا أعدوا تقارير إخبارية عن عصابات المخدرات الأكثر شهرة فـــي البلاد أو الفساد السياسي.

وكانت صحيفة «نورتي» التي تنشر فـــي منطقة حدودية مع الولايات المتحدة قد أنهت عملها فـــي أبريل الماضي، بسبب مخاوف على سلامة صحفييها.

ومن أوضح أشهر ضحايا الصحافة فـــي المكسيك: خافيير فالديز، مراسل صحيفة «لا جورنادا» الذي قتل فـــي سينالوا، معقل عصابة تحمل نفس الاسم.

وكان فالديز قد أعد تقارير إخبارية عن الزعيم السابق لتلك العصابة خواكين «إل تشابو» جوزمان، الذي تم تسليمه إلى الولايات المتحدة مطلع العام الجاري.

ووعدت الحكومة المكسيكية بمكافأة قدرها نحو 80 ألف دولار عن أي مـــعلومات تقود إلى القبض على مـــن يقومون بقتل أي صحفي.

المصدر : بوابة الشروق