القضاء الهولندي يلزم الحكومة بتمويل مدرسة إسلامية في...
القضاء الهولندي يلزم الحكومة بتمويل مدرسة إسلامية في...

قضت أعلى محكمة هولندية، بتوفير التمويل حكومي إلزامي لمدرسة إسلامية جديدة فـــي أمستردام، كانت الســـلطات تسعى إلى حظرها بسبب دعم أحد مسؤوليها لتنظيم "داعش".

وجاء فـــي قرار القاضي أنه لا يوجد أي سبب لدى الحكومة لرفض تمويل المدرسة، بعد استماعها إلى إفادة بـــأن المدرسة نأت بنفسها عن أي تطرف.

وقالت المحكمة فـــي قرارها إن الرجل المعني تم طرده مـــن مجلس المدرسة.

وأمرت المحكمة وزير التعليم ساندر ديكر بإلغاء قراره وتخصيص مبلغ التمويل بحلول الثلاثاء الأول مـــن آب قبل بدء العام الدراسي المقبل.



وكان نائب وزير التعليم قد رفض فـــي العام 2016 تمويل المدرسة بعد أن أعرب أحد أعضاء مجلسها عن دعمه لتنظيم "داعش".

إلى ذلك، أعرب ديكر عن خيبة أمله إزاء القرار قائلا إنه يتخوف مـــن "نوعية التعليم" الذي تقدمه هذه المدرسة.

وصرح لإذاعة "أن أو أس" العامة، "يجب أن نبذل كل ما فـــي وسعنا لنضمن حصول الأطفال على التعليم الذي يستحقونه وتعلم معنى الاندماج فـــي المجتمع الهولندي"، وطلب مـــن مفتشي المدارس التحقق مـــن مطابقة المدرسة لمتطلبات التعليم فـــي البلاد.

ويتوقع أن تستقبل المدرسة، وهي الثانوية الإسلامية الثانية فـــي هولندا، هذا العام نحو 200 تلميذ.

يشار إلى أن مسألة الإسلام وتأثيره على المجتمع الهولندي أثارت نقاشا طويلا فـــي البلاد، حيث وعد النائب اليميني المتطرف غيرت فيلدرز أثناء الحملة الانتخابية البرلمانية هذا العام بحظر القرآن والمساجد.

وأصبح حزب "الحرية" الذي يتزعمه، فيلدرز، ثاني أكبر حزب سياسي فـــي البرلمان بعد فوزه بعشرين مقعدا فـــي الانتخابات فـــي آذار.


المصدر : السومرية نيوز