المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية.. إسقاط النظام هو الحل
المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية.. إسقاط النظام هو الحل

تعقد اليوم (السبت) المعارضة الإيرانية مؤتمرها السنوي فـــي باريس، وسط حضور عالمي مـــن حقوقيين وسياسيين غربيين وعرب، تحت شعار «إيران حرة»، مؤكدة على إسقاط النظام الفاشي الحاكم فـــي إيران، وإحلال الحرية والديموقراطية، واحترام حقوق الإنسان، وتحقيق السلام والاستقرار فـــي المنطقة.

وفي هذه المناسبة، وجه السجناء السياسيون فـــي أرجاء إيران رسائل مختلفة، أعلنوا خلالها تضامنهم مع المؤتمر السنوي العام للإيرانيين فـــي باريس فـــي الأول مـــن يوليو، داعين عموم الإيرانيين فـــي الخارج إلى المشاركة فيه.

وكتب السجناء السياسيون فـــي سجون جوهردشت بمدينة كرج وسجن ايفين وسجن طهران المركزي فـــي رسالة مشتركة تحت عنوان «إيران مصغرة فـــي فيلبنت» قائلين: إن المؤتمر السنوي يؤكد أن هناك أملا. هناك طموحات فـــي متناول اليد وهناك بديل يمتلك كل المقومات الضرورية.

وشهدت مناطق مختلفة فـــي طهران وكبريات المدن مـــن أمثال مشهد وأصفهان وشيراز وكرج وتبريز والأحواز وعشرات المدن الأخرى، نشاطات لكتابة شعارات وإلصاق صور وبوسترات وتوزيع منشورات وكتيبات قام بها ناشطون سياسيون دعما لهذا المؤتمر.

كما تم توزيع صور رئيسة الجمهورية المنتخبة مـــن قبل المقاومة الإيرانية، السيدة مريم رجوي، ومشروعها لإيران الغد ذي البنود الـ10 خلال هذه الحملة على نطاق واسع.


المصدر : صحيفة عكاظ