وزارة الصحة في غزة: ننظر بقلق بالغ إلى استهداف الاحتلال الإسرائيلي الطواقم الطبية
وزارة الصحة في غزة: ننظر بقلق بالغ إلى استهداف الاحتلال الإسرائيلي الطواقم الطبية

قالت وزارة الصحة بغزة إنها تنظر بقلق بالغ إزاء تعمد الاحتلال الإسرائيلي استهداف الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف خلال إسعافهم للشبان أثناء المواجهات الدائرة بنقاط التماس على الحدود شرقي قطاع غزة.

وأشار الناطق باسم وزارة الصحة أشرف القدرة، فـــي تصريح صحفي مساء الجمعة، إلى أن صمت المجتمع الدولي ومؤسساته الإنسانية والحقوقية على انتهاك الاحتلال لقواعد القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة يدفعه لمزيد مـــن الجرائم الممنهجة بحق الشعب الفلسطيني الأعزل.

واستهدفت قوات الاحتلال بالرصاص وقنابل الغاز مساء اليوم المشاركين فـــي مسيرات «نذير الغضب» بكافة نقاط التماس على الحدود شرقي قطاع غزة فـــي جمعتها الثالثة، والتي دعت اليها هيئة الحراك الوطني، وكان مـــن أوضح المستهدفين الطواقم الطبية.

وكان 9 مواطنين مـــن بينهم 7 مسعفين قد أصيبوا، مساء الجمعة، خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي بكافة نقاط التماس على الحدود شرقي قطاع غزة.

وأشاروا إلى أن الشبان ردوا برشق الحجارة تجاه الجنود المتمركزين على امتداد السياج الفاصل، وأشعلوا الإطارات قرب السياج الحدودي.

وأوضح الناطق باسم وزارة الصحة أن الإصابات التي وصلت إلى مستشفيات قطاع غزة كانت إصابة شاب بالرصاص الحي فـــي الركبتين شرق المنطقة الوسطى، و8 إصابات شرق مدينة غزة بالاختناق مـــن بينهم 7 مسعفين مـــن طواقم وزارة الصحة أصيبوا بفعل قنابل الغاز التي أطلقتها قوات الاحتلال تجاههم.

المصدر : المصرى اليوم