محمد سعد: بذلت مجهودًا كبيرًا في «الكنز»
محمد سعد: بذلت مجهودًا كبيرًا في «الكنز»

أَنْكَرَ الفنان محمد سعد، ما أثير حول دوره الجديد فـــي فيلم "الكنز"، ومشابهته لدور شمس الأنصاري، الذي قدمه مـــن قبل فـــي عمل درامي، وأكد أن الشخصية مختلفة تماما، وأن الأخبار التي أشيعت ليس لها أساس مـــن الصحة.

وقال سعد لـ الحدث نيوز، إن الدور الجديد بطبيعته التاريخية، أخرجه مـــن عباءة الكوميديا، وأنه يختلف تماما عن كل الأدوار التي قام بأدائها مـــن قبل، مضيفا: "غيرت جلدي فـــي فيلم الكنز".

وكشف سعد، أن دوره فـــي الفيلم هو رئيس البوليس السياسي، فـــي العصر المملوكي، يدور حول قيادته لمجموعة مـــن الحراس، ورعاية مصالحهم، إلى جانب تعرضه لعدد مـــن المواقف، التي تتسبب فـــي انقلاب حياته رأسا على عقب، مع مشاركته للفنان أحمد رزق فـــي معظم المشاهد.

وأوضح الفنان، أن الشخصية احتاجت منه لمجهود كبير، واجتهاد خاص فـــي القراءة وجمع المعلومات التاريخية، التي تدور حول الفترة التي يؤديها، منوهًا بصعوبة تمثيل معظم مشاهده فـــي فصل الصيف، رغم أن زمن الأحداث فـــي الفيلم سيكون فـــي فصل الشتاء.

وعن المنافسة فـــي الموسم السينمائي، توقع سعد أن ينافس "الكنز" بقوة، لكونه يختلف فـــي إطاره العام عن باقي الأعمال، إضافة إلى امتلاكه لبُعد تاريخي، وهو ما يميزه بشكل كبير، مشيرا إلى أن التصوير شهد تعاونا كبيرا أوضح فريق العمل، ولم يشهد أي خلافات، وهو ما انعكس على الصورة النهائية للفيلم.

المصدر : الدستور