اللجنة الأولمبية تجامل رئيس سموحة
اللجنة الأولمبية تجامل رئيس سموحة

أصدرت لجنة التحكيم والتظلمات باللجنة الأولمبية قراراها باستبعاد نادر عبد الهادى مرشح الرئاسة فـــي انتخابات سموحة القادمة مـــن قوائم الانتخابات ليفوز فرج عامر رئيس النادى الحالى بالتزكية.

كـــان عبد الهادى قد حصل على حكم مـــن لجنة التظلمات باللجنة الاولمبية امس الاول بعودته لسباق اللنتخابات مع تاجيل الانتخابات مـــن ٣ نوفمبر المقبل الى ١١ نوفمبر لاعطاء فرصة لاجراء الدعاية الانتخابية.

وقال عبدالهادي فـــي تصريحات خاصة لـ«التحرير» أنه حصل على قرار بقبول طعنه فـــي الساعة الحادية عشرة مساء الأحد الماضي إلا أنه فوجئ صباح الإثنين عندما توجه للجنة الأوليمبية للحصول على صيغة القرار أنهم حددوا اليوم موعدا لجلسة الاستئناف.

وأوضح المرشح المستبعد مـــن الانتخابات أنه مندهش مـــن موقف اللجنة الأوليمبية لانه تقدم بالطعن واستغرق الأمر اسبوعين حتى حصل على الحكم الخاص به لكنهم فيب أقل مـــن 24 ساعة حددوا موعدا لجلسة الاستئناف للحكم فـــي الطعن الذي تقدم به فرج عامر رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب ورئيس سموحة الحالي.

يأتي موقف اللجنة الأوليمبية فـــي التعامل مع أزمة سموحة واستئناف فرج عامر مغايرا تماما لموقفها مـــن الاستئناف الذي تقدم به مجلس إدارة على قرار رفض لائحته الخاصة حيث أن مسؤلي القلعة الحمراء قدموا طعنا على القرار منذ 3 أسابيع ولم يتحدد موعد جلسة البت فيه حتى الآن فـــي الوقت الذي تم تحديد جلسة لطعن رئيس سموحة فـــي أقل مـــن 24 ساعة.

وتقدم أمس فرج عامر بطعن فـــى قرار لجنة التظلمات وقدمه الى لجنة التحكيم باللجنة الارلمبية وهى أخر مرحلة مـــن مراحل التظلمات والطعون والتى قررت استبعاد المرشح وعودة الانتخابات لموعدها فـــى الثالث مـــن نوفمبر، ووفقا لفرج عامر فهذه هي أخر مراحل التظلم المحلية وأن الخطوة التالية ستكون أمام المحكمة الرياضية باللجنة الاولمبية الدولية.

المصدر : التحرير الإخبـاري