لوس أنجليس توافق على استضافة أولمبياد 2028
لوس أنجليس توافق على استضافة أولمبياد 2028

أعلنت مدينة لوس أنجليس الأمريكية ترشحها لاستضافة دورة الألعاب الأوليمبية لعام 2028، مما يفسح المجال أمام باريس لتنظيم أولمبياد 2024.

وصوتت اللجنة الأوليمبية الدولية فـــي يونيو/ حزيران الماضي لمضيفي الدورتين المتعاقبتين بعد ترشح لوس أنجليس وباريس فقط للاستضافة.

وكانت لدى المدينتين الرغبة فـــي استضافة دورة الألعاب الأوليمبية لعام 2024.

ورحبت اللجنة الدولية بتحرك لوس أنجليس الذي يتضمن الإسهام بحوالي 1.8 مليون دولار لتمويل أعمال اللجنة المنظمة لأوليمبياد 2028.

وقال مـــصدر مطلع على المفاوضات الجارية فـــي هذا الشأن لبي بي سي سبورت إن المدينة الأمريكية قبلت تنظيم الدورة الأوليمبية الدولية التي مـــن المقرر إقامتها فـــي 2028، وذلك لأنها اكتشفت أن هناك مزايا مالية قد تحققها مـــن تنظيم هذه الدورة مـــن الأوليمبياد أكثر مـــن المزايا التي قد تتحقق عند تنظيم أوليمبياد 2024.

وتتضمن المساهمة المالية للوس أنجليس تمويلا للأعمال التي تشهدها فترة التخطيط المستمرة، وبرامج لدعم الرياضات الأوليمبية للشباب الذين يستهدفون الوصول إلى دورة الألعاب الأوليمبية.

وقال رئيس الفريق المشرف على ملف ترشح لوس أنجليس كاسي ووسرمان فـــي وقـــت ســـابق مـــن هذا الأسبوع إن "المدينتين تقفان جنبا إلى جنب لخدمة الأوليمبياد".

فـــي غضون ذلك، قال إريك جارستي، رئيس بلدية لوس انجليس: "نستعيد الأوليمبياد مرة ثانية، وهي صفقة جيدة مـــن دون شك."

ونظمت المدينة الأمريكية دورتي الألعاب الأوليمبية مرتين فـــي 1932، و1984.

وقالت آنا هيدالوغ، عمدة باريس، إن "باريس ولوس أنجليس مدينتان عالميتان رائعتان، وهما متحدتان فـــي دعم قضية الأوليمبياد وتقفان إلى جانب بعضهما بعض الآن لمساعدة انطلاق أوليمبياد 2024 و2028."

وأضافت: "كما هو واضح مـــن إعلان اليوم، يسير الحوار أوضح اللجنة الأوليمبية الدولية والمدينتين على ما يرام. ونحن على ثقة مـــن أن الاتفاق الذي سيتوصل إليه سيحقق صالح جميع الأطراف. ومن المرجح أن نتوصل إلى هذا الاتفاق قبيل اجتماع اللجنة المقبل فـــي ليما."

وطلبت اللجنة الدولية مـــن لوس أنجليس وباريس التوصل إلى اتفاق قبل اجتماعها فـــي سبتمبر/ أيلول المقبل، وحال عدم توصلهما إليه ستصوت اللجنة على اختيار مـــن ينظم دورة الألعاب الأوليمبية 2024.

ورحب رئيس اللجنة الأوليمبية الدولية توماس باخ قرار لوس أنجليس، واصفا إياه بأنه "قوي وحماسي".

وأضاف: "نحن واثقون مـــن أننا نستطيع التوصل إلى اتفاقية ثلاثية بقيادة اللجنة الأوليمبية الدولية مع لوس أنجليس وباريس فـــي أغسطس/ آب، وسوف يكون اتفاقا يحقق صالح جميع الأطراف."

تابع: "سينظر الاتفاق فـــي الجلسة المقبلة للجنة الأوليمبية الدولية فـــي ليما فـــي سبتمبر/ أيلول المقبل للتصديق عليه."

وصرح ووسرمان فـــي يونيو/ حزيران الماضي بما يفيد أن لوس أنجليس لم تكن تركز فقط على أوليمبياد 2024.

لكن متحدثا باسم رئيس ملف لوس أنجليس الأوليمبي قال لبي بي سي إن "لوس أنجليس هي المدينة المثالية لاستضافة أولمبياد 2024، ولن تتراجع عن أي شيء يزيد مـــن فرصها فـــي المنافسة على استضافتها."

وقالت باريس إن عليها أن تتقدم لتنظيم دورة الألعاب الأوليمبية 2024 لأن الموقع الذي حددته لإقامة "القرية الأوليمبية" لن يكون جاهزا للتجديد بعد 2024.

ودعمت لوس أنجليس فـــي وقـــت ســـابق موقفها على صعيد أولمبياد 2024 بـــأن بإمكانها تنظيم دورة ألعاب أوليمبية منخفضة التكلفة، وأن لديها البُنى التحتية اللازمة لاستضافة البطولة، وذلك على النقيض مـــن باريس التي رأى المسؤولون المهنيون فـــي المدينة الأمريكية أنها تحتاج إلى بناء منشآت عالية التكلفة لتنظيم أولمبياد 2024.

وأصبحت المنافسة غُرْفَة فـــي الوقت الحالي على لوس أنجليس وباريس على صعيد استضافة أولمبياد 2024 بعد خروج بودابست، وهامبورغ، وروما مـــن دائرة التنافس.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic