تطورات في حادثة "طالب شرورة" ضحية لكمة المعلم
تطورات في حادثة "طالب شرورة" ضحية لكمة المعلم

حيث قال والد الطالب الذي لكمه معلم وكسر أنفه في شرورة، إن ابنه أجرى عملية جراحية الثلاثاء (31 أكتوبر 2017)، في أحد المستشفيات، فيما كان قد خضع لعملية أمس الإثنين.

وأضاف محمد الهمامي والد الطالب نمران، أنه في انتظار ما ستسفر عنه تحقيقات الجهات المختصة، قبل أن يقدم على اتخاذ أي تصرف قضائي.

وأكد أنه "مهما فعل ابني لا يحق للمعلم ضربه.. والمعلم أخبرني أنه "لَكَمَ" ابني من أجل أنه أزعجه بالصفير"، وفقًا لبرنامج الراصد على شاشة الإخبارية.

وشدد ولي أمر الطالب على أنه "في حال أن الخطأ بدر من ابني لا مانع لدي من عقابه.. ولم أسامح المعلم على فعله".

وقام معلم في إحدى المدارس الثانوية بمحافظة شرورة التابعة لمنطقة نجران، يوم الثلاثاء الماضي، بالتسبّب في كسر أنف طالب بعد أن قام بلكمه في وجهه، ما استدعى نقله إلى المستشفى، وأجريت له جراحة لتعديل أنفه جزئيًا، ثم قام بنقله إلى الرياض؛ لاستكمال علاجه. 

وكان المتحدث الرسمي باسم "تعليم نجران" عبدالله الشهري، أكد أنه تم تشكيل لجنة للتحقيق في القضية، وقد باشرت عملها، وستُعلن النتائج بعد الانتهاء من التحقيق في الواقعة، وأشار إلى أن مشادة وقعت بين الطالب والمعلم نتيجة اعتداء المعلم عليه؛ ما أدى إلى إصابة الطالب بكسر في أنفه.

المصدر : عاجل