منظمة التعاون الإسلامي تُدين الهجوم الإرهابي في حي المسورة
منظمة التعاون الإسلامي تُدين الهجوم الإرهابي في حي المسورة

أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي -بأشد العبارات- الهجوم الإرهابي الذي تَعَرّضت لـــه دورية أمن بحي المسورة بمحافظة القطيف، وأسفر عن استشهاد رجل أمن وإصابة ستة آخرين.

وأعرب الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن خالص تعازيه لأسرة المتوفى، وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل؛ مؤكداً تضامن منظمة التعاون الإسلامي، ووقوفها إلى جانب المملكة العربية السعودية فـــي مواجهة الإرهاب والتطرف الذي يستهدف زعزعة أمنها واستقرارها، ومساندتها لجميع ما تتخذه المملكة مـــن إجراءات لمواجهة مخططات التنظيمات والجماعات الإرهابية؛ حماية لأمن الوطن، وحفاظاً على سلامة مواطنيها.

وجدد الموقف المبدئي لمنظمة التعاون الإسلامي الذي يدين جميع أعمال الإرهاب والتطرف العنيف بجميع أشكالها ومظاهرها.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية