محاولة حوثية فاشلة لاغتيال نائب رئيس الحكومة اليمنية
محاولة حوثية فاشلة لاغتيال نائب رئيس الحكومة اليمنية

حيث نجا نائب رئيس الحكومة اليمنية، عبدالعزيز جباري، من محاولة اغتيال نفذها مسلحون حوثيون، باستهداف موكبه، في الطريق الرابط بين محافظتي لحج وتعز جنوب غربي البلاد.

وأكدت مصادر حكومية، الأربعاء (18 أكتوبر 2017)، أن موكب نائب رئيس الوزراء، تعرض لهجوم بنيران وقذائف مكثفة أطلقها مسلحون حوثيون يتمركزون في مرتفعات الأكبوش المطلة على منطقة هيجة العبد في الطريق بين تعز ولحج. وفقًا لـ"العربية نت".

وأشارت المصادر إلى أن حراسة نائب رئيس الحكومة ردّت على مصدر إطلاق النيران، ولم تحدث أية أضرار مادية أو بشرية في الموكب، الذي وصل إلى وجهته المقررة وهي العاصمة المؤقتة عدن.

وهيجة العبد -التي يسيطر عليها الجيش اليمني وتقع في الطريق بين تعز ولحج- تتعرض للاستهداف من قبل ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية الذين يتمركزون في مناطق الأكبوش، وهي تلال مرتفعة في الأحكوم، وتطل على هذا الطريق.

وأنهى نائب رئيس الحكومة اليمنية، الأربعاء، زيارته لمدينة تعز المحاصرة التي استمرت لأسابيع، وهي الأولى من نوعها لوفد بهذا المستوى منذ إشعال الانقلابيين للحرب، وعمل خلالها على تطبيع الأوضاع وتفعيل سلطات الدولة الشرعية، وإعادة افتتاح فرع البنك المركزي وإصدار الجوازات والانتشار الأمني لتعزيز الاستقرار في المدينة.

المصدر : عاجل