نائب أمير الشرقية يدعو لإزالة العقبات أمام مشروعات البيئة والمياه
نائب أمير الشرقية يدعو لإزالة العقبات أمام مشروعات البيئة والمياه
دعا صاحب السمو الملكي، الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، نائب أمير المنطقة الشرقية، إلى إزالة العقبات التي تعترض إنهاء المشروعات المتعلقة بالبيئة والمياه فـــي المنطقة؛ حتى يمكن إنجازها وفق البرامج الزمنية المعدة لها دون تأخير، أو تعثر.

واطلع سموه، خلال لقائه أمس، نائب وزير البيئة والمياه والزراعة، المهندس منصور بن هلال المشيطي، ومديرعام الإدارة العامة لشؤون الزراعة بالمنطقة الشرقية، المهندس طارق بن عبدالله الملحم، وعدد مـــن المسؤولين المعنيين، على المشروعات التي تنفذها الوزارة فـــي المنطقة الشرقية، منوها بما يحظى به قطاع البيئة مـــن اهتمام القيادة الرشيدة، حرصًا على تَعْظيم الجوانب البيئية فـــي المجتمع، كما استعرض موقف المشروعات العاجلة، التي تشمل المياه والصرف.

ودعا سموه إلى بذل المزيد مـــن الجهود لإنهاء هذه المشروعات، وفق جداولها الزمنية المعتمدة، وتذليل العقبات أمام منفذيها، والتواصل مع الجهات ذات العلاقة؛ لإزالة ما يعترض هذه المشروعات، كما اطلع على الجهود التي تبذلها الوزارة لزيادة المساحات الخضراء فـــي المنطقة الشرقية، حيث مـــن المتوقع زراعة أكثر مـــن مليوني شتلة خلال الأعوام المقبلة.

مـــن جهته أعرب نائب وزير البيئة والمياه والزراعة، المهندس منصور المشيطي باسمه وباسم منسوبي الوزارة عن شكره وتقديره لسمو نائب أمير المنطقة الشرقية، على حرصه على الاطلاع على مشروعات الوزارة، ومتابعة جهودها لإنجازها فـــي أوقاتها.

على منـــفصل التقى صاحب السمو الملكي، الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، نائب أمير المنطقة الشرقية، أمس، سفير البحرين لدى المملكة، الشيخ حمود بن عبدالله آل خليفة.

ورحب سموه بالضيف، منوهًا بالعلاقات الأخوية العميقة، والوثيقة التي تربط البلدين، وسعيهما الدؤوب لتحقيق كل ما مـــن شأنه أن يعود بالمنفعة والتقدم على الشعبين الشقيقين.

مـــن جهته أكد السفير البحريني عمق العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الشقيقين، منوهًا بحرص قيادتي البلدين على تَعْظيم سبل التعاون المشترك.


المصدر : جريدة المدينة