الفتلاوي: مقاضاة ثلاثة اشخاص فقط بمفوضية كردستان وترك...
الفتلاوي: مقاضاة ثلاثة اشخاص فقط بمفوضية كردستان وترك...
 
اعتبرت رئيس حركة "ارادة" النائبة حنان الفتلاوي، الاربعاء، تحريك دعوة قضائية بحق ثلاثة اشخاص فقط فـــي مفوضية انتخابات واستفتاء كردستان وترك رئيس الاقليم مسعود البارزاني "فضيحة الفضائح للحكومة العراقية"، مشيرة الى أن الحكومة "أقل بكثير مـــن مستوى المسؤولية".

وقالت الفتلاوي فـــي بيان تلقت الحدث نيوز، نسخة منه، إن "الحكومة العراقية حركت شكوى قضائية بحق ثلاثة اشخاص فقط مـــن الموظفين الصغار فـــي مفوضية اقليم كردستان بتهمة قيامهم بالاستفتاء وتركت مسعود البرزاني رأس الفتنة واولاده وكبار قيادات حزبه ووزراءه وزبانيته ممن قرروا الاستفتاء وروجوا لـــه وشرعوا به ووفروا الاموال لذلك وتحدوا المحكمة الاتحادية ومجلس النواب والحكومة العراقية ودعوا الناس للمشاركة وارهبوا البعض لاجبارهم على المشاركة"، واصفة ذلك بأنه "فضيحة الفضائح للحكومة العراقية".



وتساءلت "فهل يعقل هذا ياحكومتنا انتم ينطبق عليكم المثل الشعبي المصري القائل ( تركوا الحمار ومسكوا البردعة ).."، مضيفة أنه "اجراء بائس ومؤسف ومخيب لآمال كل العراقيين الذين كانوا ينتظرون محاسبة مـــن خرق الدستور وحاول تقسيم البلد".

وأضاف القتلاوي "لم تخيبوا ظني فقد كنتم اعلم علم اليقين انكم اقل بكثير مـــن مستوى المسؤولية ...".

وأعلن مجلس القضاء الاعلى، فـــي وقـــت ســـابق اليوم الاربعاء، عن صدور اوامر قبض بحق رئيس واعضاء المفوضية المشرفة على الاستفتاء، بناء على شكوى مقدمة مـــن مجلس الامن الوطني على خلفية اجراء الاستفتاء خلافا لقرار المحكمة الاتحادية.

وردت المحكمة الاتحادية العليا، اليوم الأربعاء، طلباً لمجلس النواب يتعلق بإعطاء الرأي والفتوى عن الموقف مـــن النواب المشاركين فـــي استفتاء إقليم كردستان، مؤكدة أن ذلك ليس مـــن اختصاصها الوارد فـــي الدستور وقانونها بالرقم (30) لسنة 2005.


المصدر : السومرية نيوز