مدرس و«جزار».. من هو «كولوم» قاضي القمة 114؟
مدرس و«جزار».. من هو «كولوم» قاضي القمة 114؟

يحتضن استاد برج العرب بمدينة الإسكندرية، موقعة القمة أوضح ناديي والزمالك، المقامة اليوم الإثنين، فـــي تمام الساعة الثامنة مساءً، فـــي ختام منافسات الدوري الممتاز (المرحلة 34 والأخيرة). 

ورغم حسم الأهلي درع الدوري الثاني على التوالي والـ39 فـــي تاريخه منذ عدة أسابيع، فإن مباراة القمة دائما ما تحظى بأهمية خاصة لدى جماهير الفريقين، حيث تعد المواجهة بطولة فـــي حد ذاتها. 

ويسعى أبناء القلعة الحمراء بقيادة مديرهم الفني حسام البدري لتأكيد تفوقهم وزعامتهم للكرة المصرية مـــن خلال الفوز بالقمة على حساب الغريم التقليدي، وذلك بعد أن بات الأهلي الممثل الوحيد للكرة المصرية حاليا فـــي المسابقات الإفريقية بعد تأهله لدور الثمانية بدوري أبطال إفريقيا. 

على الجانب الآخر، يبحث بقيادة مديره الفني البرتغالي أوجستو إيناسيو عن تعويض جماهير القلعة البيضاء عن فقدان الدوري والخروج المبكر مـــن دوري أبطال إفريقيا، مـــن خلال الفوز بالقمة ومن بعدها التتويج بالكأس والسوبر والبطولة العربية. 

وأعلنت لجنة الحكام باتحاد الكرة برئاسة عصام عبد الفتاح، تولي طاقم حكام أسكتلندي إدارة القمة 114 بقيادة الحكم الدولي وليام كولوم «حكمًا للساحة»، وكل مـــن فرانك كونر «مساعد أول»، وستيوارت ريمي «مساعد ثان». 

ولد كولوم فـــي 18 يناير عام 1979 بمدينة جلاسكو، حيث يبلغ مـــن العمر 38 عامًا، ويعمل مدرسًا، وبدأ كولوم حكايته مع التحكيم منذ عام 2000، عندما التحق بقائمة الحكام المحليين فـــي اتحاد بلده، ليبدأ فـــي إدارة بعض المواجهات أوضح الفرق الصغيرة، وبعد تألقه بشكل لافت للنظر، تم تصعيده إلى الفئة الأولى مـــن الحكام عام 2004.

وأدار كولوم أول مباراة لـــه بالدوري الأسكتلندي الممتاز عام 2005، وسرعان ما تدرج فـــي مجال التحكيم، حتى استطاع أن يحمل الشارة الدولية مـــن قبل لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عام 2006.

وأدار ويليام كولوم 46 مباراة خلال الموسم الماضي فـــي كل البطولات٬ أشهر خلالها 145 بطاقة صفراء٬ بالإضافة إلى 4 حالات لإشهار البطاقة الصفراء الثانية٬ ثم الحمراء٬ و4 حالات طرد مباشر، كما أنه احتسب 11 ضربة جزاء.

وتم اختيار المدرس لإدارة 4 لقاءات فـــي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وهي لقاء باير ليفركوزين الألماني وأتليتيكو مدريد الإسباني فـــي دور الـ16، وثلاث مباريات فـــي دور المجموعة دينامو كييف الأوكراني أمام نابولي الإيطالي، وأيندهوفين الهولندي أمام بايرن ميونخ الألماني، وسبورتينج لشبونة البرتغالي أمام ريال مدريد الإسباني.

كما أن الدولي الأسكتلندي أدار لقاء العودة فـــي دور ربع النهائي فـــي بطولة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» أوضح كي آر سي جينك البلجيكي وسيلتا فيجو الإٍسباني والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما على ملعب فينيكس.

وتعد أبرز وأكبر مباراة أدارها كولوم مواجهة وإشبيلية فـــي نهائي السوبر الأوروبي عام 2015، والتي أشهر خلالها 9 بطاقات صفراء، كما أنه احتسب ركلة جزاء لصالح الفريق الأندلسي أحرزها كيفين جاميرو.

وعلى الرغم مـــن أن المدرس الأسكتلندي لم يسبق لـــه إدارة أي مباراة فـــي قارة إفريقيا أو آسيـــا أو الدوريات والمسابقات العربية طوال مسيرته التحكيمية، فإنه على مدى مشواره التحكيمي أدار 472 مباراة أشهر خلالها 1505 بطاقات صفراء، و120 بطاقة حمراء مـــن بينها 82 حالة طرد مباشر، كما أنه احتسب 152 ضربة جزاء.

وتشير الأرقام السابقة إلى أن الجزار كولوم يشتهر بكثرة إشهاره للبطاقات الحمراء، بمعدل طرد كل 4 مباريات وهو رقم كبير، كما أن احتسابه لركلات الجزاء ليس بالصعب، حيث إنه يحتسب ضربة جزاء كل 3 مباريات.

المصدر : التحرير الإخبـاري