مطالبات عربية بمقاضاة الحكومة الأمريكية لانتهاكها القانون الدولي
مطالبات عربية بمقاضاة الحكومة الأمريكية لانتهاكها القانون الدولي

طالب عدد مـــن المثقفين العرب مـــن بينهم السفير عبدالله الأشعل، المرشح الرئاسي السابق، والروائي عبدالحميد ضحا، والأديبة التونسية منجية بن صالح، والشاعر فضل أبوحريرة، والكاتبة هالة فهمي، والسيناريست المعتز بالله هيكل، والمخرج محمد منير قاسم، والمستشار الاقتصادي أحمد خزيم، والمحامي حامد جبر، الشعوب العربية أن تعلن موقفها مـــن هذا العدوان الصارخ على الكرامة العربية والإسلامية، مـــن خلال سحب الاعتراف بإسرائيل، وبقرار التقسيم الذي كـــان خدعةً كبرى، وكذلك باتفاق أوسلو.

وأكدوا فـــي بيان لهم، أن قرار الـــرئيس ترامب هو جزء مـــن صفقة القرن لتصفية القضية الفلسطينية، وهو أعلى درجات العداء للعالم العربي والإسلامي، وكشف زيف عملية السلام والرعاية الأمريكية لها، وعلى صحة خيار المقاومة بكل أشكالها، داعين الشعب الفلسطيني إلى المصالحة الحقيقية؛ حتى تلتف الشعوب حولهم؛ لأن العرق الفلسطيني والعربي هو المستهدف مـــن جانب السرطان الصهيوني.

وطالبوا الأمم المتحدة ودول العالم إلى الدفاع عن هيبة القانون الدولي التي أعلن ترامب الحرب عليها، وعلى مصادرها، محذرين مـــن سعي الولايات المتحدة إلى تغيير المرجعيات القانونية للقضية فـــي الأمم المتحدة.

وناشدوا المنظمات الحقوقية إلى مقاضاة الحكومة الأمريكية لانتهاكها للقانون الدولي فـــي فلسطين، وخيانة الأمانة، وادعائها بأنها ترعى عملية السلام، والشعب الأمريكي إلى الوقوف ضد حكومته التي تعرض السلام الدولي للخطر، والدول العربية والإسلامية إلى سحب الاعتراف بإسرائيل، والتأكيد على عروبة كل فلسطين.

ودعوا الحكومات العربية إلى تأكيد هذه المعاني فـــي المقررات العربية، كما ندعو المحامين العرب إلى القيام بواجبهم فـــي حماية الهوية العربية فـــي فلسطين، والإعلام العربي إلى التخلص مـــن الصهاينة العرب فـــي صفوفه، وعدم نشر المواد الصهيونية والإسرائيلية فـــي الإعلام العربي والسلطة الوطنية الفلسطينية إلى أن تلتزم بوضوح بوقف التنسيق الأمني والعلاقات السياسية مع إسرائيل والولايات المتحدة.

المصدر : الوطن