«الصحة» يعلن ميكنة التأمين الصحي الجديد
«الصحة» يعلن ميكنة التأمين الصحي الجديد

أعلن الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة والسكان، الانتهاء مـــن ميكنة منظومة التأمين الصحى الشامل، بعد تبرع إحدى الشركات الخاصة بالتنفيذ.

وأكد عماد الدين، خلال كلمته بندوة ميكنة التأمين الصحى، أنه تم مناقشة ٣٩ مادة مـــن مواد قانون التأمين الصحى حتى الآن، وسيتم استكمالهم اليوم، لافتًا إلى أن القانون الجديد يعتمد على طبيب الأسرة، وأنه فـــى المرحلة الأولي سيذهب المريض لوحدة الرعاية الصحية.

وأشار إلى أن الخدمات الصحية المقدمة ستشمل الكشف والإسعافات والطوارئ والأطفال والنساء والتوليد ومعامل وأشعة، ثم يتم تحويله إلى المستشفيات فـــى حال الاحتياج لرعاية أكبر وتدخلات جراحية أشمل.

وأوضح الوزير أن التركيز الأساسي على طبيب الأسرة والمقابل المادي سيختلف عما كـــان ســـابقًا، لافتًا إلى أن بيانات المرضى تظهر بشكل إليكتروني مـــن خلال البطاقة الشخصية وبصمة الإصبع، والتى ستظهر بيانات العائلة والتاريخ المرضى مـــن خلال الملف الموحد، ما يضمن وصول العلاج السليم لـــه.

جاء ذلك خلال الندوة التى عقدتها وزارة الصحة والسكان والخاصة بميكنة التأمين الصحى الشامل الجديد، والتى عقدت بحضور وزير الصحة والسكان، والدكتور محمد العمارى رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب، وذلك بقاعة (3) بمؤتمر ومعرض Cairo ICT للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمركز مصر للمعارض الدولية.

المصدر : الدستور