د.هالة السعيد:الحماية الاجتماعية الحقيقية لأي مواطن هو أن أخلق له فرصة عمل حقيقية
د.هالة السعيد:الحماية الاجتماعية الحقيقية لأي مواطن هو أن أخلق له فرصة عمل حقيقية

أكدت د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري” إن: “الحماية الاجتماعية الحقيقية لأي مواطن هو أن أخلق لـــه فرصة عمل حقيقية.. والمجتمع المصري مجتمع شاب، ونحتاج إلى برامج جيدة مـــن التعليم والتدريب، ونحن نُكمل ملف التعليم بمنظومة تدريب مُحكمة”.

وإن مصر تأخرت فـــي اتخاذ قرار تحرير سعر الصرف، وإن الدولة كانت تدعم سعر الصرف، وهذا معناه دعم مباشر للمنتجات التي نستوردها، وبالتالي فقد كـــان هناك تحيزًا ضد الصناعة الوطنية.

وعن معدل الأسعار، قالت “السعيد” إن: “معدل الزيادة فـــي الأسعار بدأ فـــي الانخفاض رغم الترشيد الثاني فـــي دعم الطاقة فـــي يونية مـــن هذا العام، و40% مـــن رفع السعر نتيجة منظومة النقل ولوجستيات”.

وعن إجراءات الوقاية مـــن بعض آثار تحرير سعر الصرف، قالت “السعيد”: “قمنا بثلاثة أمور على التوازي؛ وهي رفع سعر الفائدة لصغار المدخرين، مع طرح المنتجات بأسعار مدعمة فـــي منافذ منتشرة فـــي كل المحافظات، وتقوية جهاز حماية المستهلك”.. وأضافت “السعيد”: “هذا بجانب، قمنا بضخ 85 مليار ببرامج الحماية الاجتماعية، هو مـــن الوفر الذي تحقق عبر ترشيد الدعم، فضلًا عن 8 مليار فـــي تكافل وكرامة، وهو برنامج مشروط بعدة أمور منها التعليم والصحة وغيرهما”.

جاء ذلك فـــي لقائها، يوم الثلاثاء، مع أحد البرامج الحوارية  على إحدى القنوات الفضائية.

المصدر : اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصرى