مزارعو بني سويف: 20 سنة «بندور على شوالات الخيش»
مزارعو بني سويف: 20 سنة «بندور على شوالات الخيش»

على مدار 20 عامًا ماضية موسم حصاد القمح فـــى بنى سويف مشهد واحد يتكرر بنفس المشاكل والصعوبات التى يواجهها الفلاحون فـــى تسليم محصولهم مـــن ازدحام وانتظار وتكدس الشاحنات بالساعات أمام الصوامع والشون نظرًا لقلة منافذ التوريد التي اعتمدتها المحافظة وارتفاع تكلفة النقل وإهدار الكثير مـــن الوقت على الرغم مـــن تصريحات المسئولين الوردية فـــى تلافى أزمات العام السابق لتتحول أوجاع القمح فـــى بنى سويف إلى مرض مزمن عصى على العلاج.

فـــى البداية يقول محمد عبد المعبود مزارع مـــن مركز الواسطى إنه مـــن المفترض أن يقوم المحافظ شريف حبيب  ووكيل وزارة التموين ببني سويف بضرورة إِفْتَتَحَ عدد أكبر مـــن منافذ التوريد بالمراكز المختلفة لتخفيف زحام المواطنين على الشون والصوامع وتوفير الوقت والجهد والتكلفة المادية.

فيما أضاف ميهوب عبد السلام رفاعى مزارع مـــن مركز ناصر أن أهم مشكلة تواجه مزراعى القمح هى عدم وجود الشوالات الخيش ونضطر لتأجير الشوالات بأسعار مرتفعة تزيد مـــن  أعباء الفلاحين.

فيما اشتكى أبو هاشم الحسينى مزارع مـــن مركز ناصر مـــن وقوفه ساعات طويلة تحت الشمس الحارقة فـــى طريق طويل أمام الشونة لتسليم محصوله على الرغم مـــن دخول سيارات ومقطورات تحمل المحصول دون انتظار لوجود معارف لهم داخل الشونة أو ربما يدفعون رشاوى على حسب وصفه.

وأكد أحمد حسين، 70 سنة، مزارع مـــن مركز ببا أن مشاكل القمح تتكرر كل سنة وقبل التوريد بنسمع كلام حلو عن الاستعدادات ومفيش حاجة بتتغير.

مـــن جانبه أكد المهندس عبد العظيم عبد الجواد وكيل  وزارة الزراعة بالمحافظة أنه تم تجهيز 34 صومعة وشونة وهنجر لاستقبال 320.5 ألف طن قمح حصيلة زراعة 121674 فدانًا بمراكز المحافظة السبعة تشمل 3 خلايا بصوامع بوهلر سعتها التخزينية 15 ألف طن و4 خلايا بصوامع كوم أبو راضى بسعة تخزينية 20000 طن وصوامع سدس 60000 طن و5 هناجر تابعة لبنك التنمية والائتمان الزراعي بطاقة 28620 طنًا إضافة إلى 16 شونة أسمنتية بطاقة 41080 طنًا و11 شونة ترابية بطاقة تخزينية 51040 طنًا.

المصدر : المصريون