وزير التجارة يلتقي وفد «ABB» السويسرية لبحث تطوير التدريب الفني والمهني
وزير التجارة يلتقي وفد «ABB» السويسرية لبحث تطوير التدريب الفني والمهني

عقد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، اجتماعاً موسعاً مع وفد شركة «ABB» السويسرية العاملة فـــي مجال تصنيع المعدات الكهربائية وأنظمة الآلات الصناعية ومعدات الطاقة والطاقة المتجددة، برئاسة شن يوان جو، المدير الإقليمي لمنطقي آسيـــا والشرق الأوسط وأفريقيا بالشركة، حيث استعرض اللقاء مشروعات الشركة بالسوق المصرية وملفات التعاون المستقبلي أوضح الشركة والوزارة فـــي المجال الصناعي خلال المرحلة المقبلة.

وقال «قابيل»: إن «اللقاء تناول إمكانيات الاستفادة مـــن خبرات الشركة فـــي مجالات التدريب الفني والمهني»، مشيراً إلى إمكانية استخدام أحد المقار التدريبية التابعة لمصلحة الكفاية الإنتاجية بالوزارة فـــي تنفيذ برامج تدريبية دائمة للشركة فـــي مختلف المجالات الصناعية، بهدف إعداد عمالة فنية مدربة فـــي هذا المجال لتلبية احتياجات الشركة مـــن العمالة، وأيضاً لتلبية احتياجات الصناعة المحلية.

وأضاف «قابيل» أن «اللقاء تناول أيضاً التعاون أوضح الوزارة والشركة فـــي مجال التحول الرقمي الصناعي، وكفاءة الطاقة للمحركات الصناعية وتحديث مواصفاتها»، مشيراً إلى أهمية الانتقال التدريجي للصناعة الوطنية لاستخدام محركات ذات مواصفات حديثة موفرة للطاقة.

وأوضح الوزير أن اللقاء استعرض إمكانية الاستفادة مـــن خبرات الشركة فـــي مجال إجراء دراسات ترشيد الطاقة فـــي قطاع الصناعة والصناعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وتنفيذ ورش عمل وندوات لرفع الوعي بمنظومة تحسين كفاءة الطاقة فـــي الصناعة الوطنية، لافتاً فـــي هذا الصدد إلى استهداف الدولة زيادة مساهمة الطاقة المتجددة لتصل نحو 20% بحلول عام 2022، وزيادتها لتصبح 35% بحلول عام 2030.

مـــن جانبه، قال شن يوان جو، مدير إدارة آسيـــا والشرق الأوسط وأفريقيا بشركة «ABB» السويسرية، إن الشركة تنفذ مشروعات ضخمة للطاقة المتجددة بأوروبا وآسيا وعدد مـــن دول الشرق الأوسط للاستخدام فـــي الأغراض الصناعية، مشيراً إلى أن الشركة تتطلع للعمل بالسوق المصرية فـــي مجال تَعْظيم كفاءة الطاقة للمشروعات الصناعية، بهدف توفير الطاقة المستخدمة فـــي قطاع الصناعة وزيادة تنافسية المنتج المصري بالسوقين المحلية والعالمية.

وأضاف أن «مشروع الشركة بالسوق المصرية يستخدم مـــن 40 إلى 50% مكونات محلية، ويقوم بتصدير 50% مـــن الإنتاج لأسواق نيجيريا وأوغندا وجنوب أفريقيا والعراق وعمان وقطر»، مشيراً إلى أن الشركة تنتج محركات تستهلك طاقة أقل بنسبة تتراوح أوضح 30 و40%.

وأضاف أن «الشركة نفذت عددا مـــن مشروعات التخرج بالتعاون مع خبراء مـــن جامعتي القاهرة وعين شمس»، مشيراً إلى أن الشركة قامت أيضاً بتدريب 100 سيدة بالصعيد، بالتعاون مع مجلس التدريب الصناعي التابع للوزارة.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم