استطلاع مرئيات العموم في الضريبة المضافة
استطلاع مرئيات العموم في الضريبة المضافة

طرحت الهيئة العامة للزكاة والدخل عبر موقعها الالكتروني أخذ مرئيات ومقترحات العموم بخصوص مشروع نظام ضريبة القيمة المضافة المقرر تطبيقه فـــي السعودية اعتباراً مـــن 1 يناير 2018، وذلك بعد أن أعلنت الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي عن دخول الاتفاقية حيز النفاذ.

وأوضح المدير العام المكلف للهيئة العامة للزكاة والدخل طارق السدحان، فـــي بيان لها أمس أن الطرح بمثابة دعوة لجميع المعنيين فـــي القطاعين الحكومي والخاص لتقديم مرئياتهم ومقترحاتهم للهيئة العامة للزكاة والدخل حول المشروع، وقد تحدد يوم 29 يونيو 2017 (5 شوال 1438) كموعد نهائي لتسليم المرئيات والمقترحات، وذلك قبل إرسال مشروع نظام ضريبة القيمة المضافة لدراسته والموافقة عليه. وسيجري العمل على إعداد اللوائح التنفيذية للنظام والاتفاق على صيغتها النهائية خلال الربع الثالث مـــن العام الجاري (2017).

وأكد السدحان على أهمية مشاركة القطاعين العام والخاص فـــي هذه الفرصة لتقديم مرئياتهم ومقترحاتهم حول مشروع نظام ضريبة القيمة المضافة، خاصة وأن هذه الضريبة تُطبَّق للمرة الأولى فـــي دول مجلس التعاون الخليجي. وأضاف السدحان: إننا فـــي الهيئة العامة للزكاة والدخل حريصون على بذل أقصى ما بوسعنا للاطلاع بأوسع صورة ممكنة على احتياجات وآراء قطاع الأعمال، بهدف تقديم كافة أشكال الدعم اللازم أثناء عملية تطبيق الضريبة، معتبراً أن مشاركة المرئيات والآراء هي خطوة رئيسية وضرورية فـــي سياق التعاون والتكامل المطلوب أوضح القطاعات الحكومية والخاصة إضافةً إلى الجهود التي تقوم بها الهيئة.

مـــن جانب آخر اعتبر تقرير صادر عن إيه إم بيست أن تطبيق ضريبة القيمة المضافة يطرح تحديات كبيرة لشركات التأمين فـــي مجلس التعاون الخليجي، مشيرا إلى أن هناك ضبابية تتعلق بالموعد الدقيق لطرح الضريبة.

وقال: إن تطبيق الضريبة قد يسبب مشاكل على المدى القريب فـــي التدفق النقدي لشركات التأمين. وأضاف أنه على الرغم مـــن احتمال تأخير التطبيق بعض الشيء، فمن المرجح أن يتمّ طرح ضريبة القيمة المضافة فـــي أسرع وقـــت ممكن. ويخضع التمويل العام فـــي مختلف دول مجلس التعاون الخليجي لكثير مـــن القيود فـــي الأعوام الاخيرة، ما يعكس الانخفاض فـــي الإيرادات نتيجة الهبوط الحاد فـــي أسعار النفط، بحسب التقرير. ونتيجة لذلك، يبدو طرح ضريبة القيمة المضافة بنسبة قياسية تبلغ 5% أمرا حتميا فـــي ظل سعي الحكومات إلى تَعْظيم إيراداتها، وفقا للتقرير.

المصدر : صحيفة اليوم