ميليشيا الحوثى ترهن تسليم جثمان صالح بعدم إقامة مراسم جنائزية له
ميليشيا الحوثى ترهن تسليم جثمان صالح بعدم إقامة مراسم جنائزية له

أ ش أ

 

قالت مصادر فـــى حزب المؤتمر الشعبى فـــى صنعاء صباح اليوم الثلاثاء، إن ميليشيات الحوثى طلبوا مـــن قبائل سنحان دفن جثمان الـــرئيس اليمنى السابق على عبد الله صالح فـــى مسقط رأسه بسنحان شريطة عدم عمل مراسيم جنائزية رسمية.

 

وأوضحت المصادر، وفقا لقناة "سكاى نيوز" الفضائية أن الحوثيين يضغطون على شيوخ قبائل سنحان لتنفيذ ذلك كشرط لتسليم جثمانه.

 

وقتل صالح فـــى كمين على طريق متجه إلى سنحان قرب صنعاء، بعد أن تم ترصد موكبه وإخراجه حيا ثم اغتياله بدم بارد، حسبما أفادت مصادر فـــى حزب المؤتمر الشعبى العام.

 

وقالت المصادر إن صالح كـــان برفقة الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبى العام عارف الزوكا، والقيادى ياسر العواضى، واللواء عبد الله محمد القوسي.

 

وأضافت أنه فور توجه موكب صالح مـــن شارع الستين إلى بلدة سنحان، تم ملاحقته مـــن قبل 20 مركبة عسكرية مـــن ميليشيات الحوثى، وعند وصولة قرب قرية الجحشى تم إطلاق النيران نحو الموكب، قبل أن يتم اعتقال صالح وقتله بناء على أوامر مـــن قائد ميليشيات الحوثى فـــى صنعاء.

 

المصدر : الموجز