أسف مصري على وقف المساعدات الأمريكية وبيان خجول
أسف مصري على وقف المساعدات الأمريكية وبيان خجول
أعربت مصر اليوم الأربعاء عن أسفها لتخفيض برنامج المساعدات الأمريكية لها ووصفت الإجراء بأنه سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية أوضح البلدين.

وقالت وزارة الخارجية المصرية فـــي بيان "تعرب جمهورية مصر العربية عن أسفها لقرار الولايات المتحدة الأمريكية تخفيض بعض المبالغ المخصصة فـــي إطـــار برنامج المساعدات الأمريكية لمصر".

وأضاف البيان أن الإجراء "يعكس سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية التي تربط البلدين على مدار عقود طويلة".

وقال إن مصر تتطلع لتعامل الإدارة الأمريكية مع برنامج المساعدات "مـــن منطلق الإدراك الكامل لأهميته لمصالح البلدين". 

ولم يتطرق البيان المصري إلى المبررات الأمريكية لقطع المساعدات وربطها بالعملية الديموقراطية فـــي البلاد، واحترام حقوق الإنسان.

وقررت الولايات المتحدة الأمريكية، حرمان مصر مـــن مساعدات قيمتها 95.7 مليون دولار وتأجيل صرف 195 مليون دولار أخرى، حسبما قال مصدران مطلعان اليوم الثلاثاء.

وأوضح المصدران، اللذان طلبا عدم نشر اسميهما، لـ"رويترز" أن واشنطن اتخذت هذا القرار لعدم إحراز مصر تقدما على صعيد احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

وأضافا أن القرار يعبر عن رغبة واشنطن فـــي مواصلة التعاون الأمني كما يعكس فـــي الوقت نفسه الإحباط مـــن موقف القاهرة بخصوص الحريات المدنية خاصة قانون الجمعيات الأهلية الجديد الذي ينظر إليه على نطاق واسع على أنه جزء مـــن حملة متزايدة على المعارضة.

ولم يتسن الوصول للمتحدثين باسم البيت الأبيض أو وزارة الخارجية الأمريكية للتعليق.

وشعر المسؤولون الأمريكيون بالاستياء لسماح رئيس الانقلاب فـــي مصر #الـــرئيس المصري فـــي مايو/ أيار بدخول قانون الجمعيات الأهلية حيز التنفيذ. وقالت جماعات ونشطاء يدافعون عن حقوق الإنسان إن القانون يحظر عملهم فعليا ويصعب على المنظمات الخيرية العمل.

وقال المصدران إن المسؤولين المصريين كانوا قد أكدوا لمسؤولين أمريكيين فـــي وقـــت ســـابق هذا العام أن القانون، الذي يقصر نشاط المنظمات الأهلية على العمل التنموي والاجتماعي ويفرض عقوبات تصل إلى السجن خمس سنوات على المخالفين، لن يتم إقراره.

المصدر : عربي 21